التعامل مع الأطفال خلال جائحة كوفيد-19

يُولي الأطفال اهتمامًا بالغًا لما يقوله الكبار حول فيروس (COVID-19)، لذا من المهم التحدث مع أبنائك بهدوء حول هذا الفايروس وفي ما يلي بعض الأفكار 

قصص موجهة للأطفال حول الفيروس

لعل من أفضل الطرق لتعليم الأطفال دروس ومهارات مهمة للحياة هي من خلال القصص، وجدنا بعض القصص التي تم إعدادها خصيصًا للشرح حول كوفيد-19. اضغط على الصورة لفتح القصة

333333.png
44444.png
22222.png
11111.png
55555.png

حماية الطفل على الإنترنت

ندرك حرصك على أبنائك من مخاطر الإنترنت، نتمنى أن هذه المواقع ستساعدك في تعليم أطفالك حول المخاطر الموجودة على الإنترنت، بالإضافة لذلك ننصح دائمًا بمراقبة طفلك حول ما يشاهده أو يفعله، وما يستخدمه من تطبيقات، وبإمكانك أيضًا استخدام اليوتيوب الخاص بالأطفال الذي يضمن بأن كل ما يشاهدونه ملائم للذين أعمارهم دون ال12 سنة في اليوتيوب.

 

 

بالاضافة لذلك ننصح بمراقبة استخدام الأطفال لوسائل التواصل الاجتماعي وعدم السماح لهم بالمتابعة المستمرة للاخبار الخاصة بكوفيد19 إن كانت غير ملائمة.  هل تبحث عن مواقع بأمكانها مساعدة طفلك على التعلم حول الحماية من مخاطر الإنترنت؟ اضغط على الروابط ادناه. 

مقاطع مصورة

شكر خاص لد.منى الشكيلي 

و لعل القصص المقروءة غير كافية وقد تحتاج لبعض المقاطع المصورة للشرح إليك بعضًا منها.

اليكم بعض من المقاطع المصورة المتنوعة للأطفال للتحدث حول كوفيد-١٩.

كيف أُشغل أطفالي في هذه الأوقات الصعبة

الملل بلا شك مشكلة كبيرة تواجه الأطفال ورغم وجود الكثير من الأنشطة على الإنترنت إلا أننا نشجعكم على استغلال الوقت والانشغال بأنشطة غير مرتبطة بالشاشات: 

قمنا بتجميع ملف شامل لأنشطة مناسبة للأطفال (بالاخص ذوي الاحتياجات الخاصة) لاستخدامها في هذه الأوقات وسنقوم بتحديث الأنشطة بأستمرار. قم بزيارة المصادر أسفل الصفحة للمزيد من أوراق العمل والأنشطة للأطفال

للمشاكل السلوكية والاضطرابات النفسية ، كيف أهتم أيضًا بصحتي النفسية

قام فريق سيكولوجية الشباب التطوعي في 2019 بتدشين موقع وهج الذي يهتم بالطفل والأسرة والصحة النفسية وبإمكانكم الوصول إليه خلال هذا الرابط

تطبيقات تهمك

Lamsa لمسة

معين Maeen

التطبيقات المتنوعة بإمكانها أن تساهم وتطور العديد من المهارات، بإمكانك تنزيل بعض التطبيقات التي تهتم بالتعليم، القراءة، الانتباه، القصص، وغيرها من التطبيقات الجميلة المتوفرة، إليك بعض من التطبيقات المفضلة لدينا التي ننصح باستخدامها

مهارات التأقلم للأطفال

نعلم جيدًا أنك تسمع خلال هذه الأيام أخبارًا غير سارة، ونحن بجانبك إلى أن تمر هذه الأزمة، قم بتصفح هذه المقاطع وستقضي وقتًا ممتعًا.

مهارات التنفس

تشكل مهارات التنفس وسيلة بسيطة وترفيهية فعالة لمساعدتك على كسب الثقة بالنفس، وتبديد المخاوف، وتجاوز بعض الصعوبات. شاهد بعضًا منها:

الحضور الذهني للأطفال

يعتبر الحضور الذهني إحدى المهارات الرائدة في العلاج النفسي التي تساعد في تخفيف القلق لدى الأطفال، بإمكانك التعرف على ما يعنيه الحضور الذهني من خلال هذة الصفحة الموجه للكبار

أما بالنسبة للصغار قد تفيدك بعض المصادر التي وجدناها تتحدث حول الأمر باللغة الانجليزية.

تتعدد فوائد التمارين الرياضية، إذ أنها لا تقتصر على الفائدة الجسدية فقط بل تتعداها إلى تقوية شخصية أطفالك، ورفع ثقتهم بنفسهم، شجعهم على تجربة هذه التمارين.

لا تنسَ بإن مشاهدة الأخبار السيئة وسماعها سيزيد من إنتاج الأدرينالين والكورتيزول في الجسم (هرمونات القلق)، تأكد من أن طفلك لديه الكثير من المنافذ لحرق المواد الكيميائية الناتجة عن الضغط النفسي. 

أيضًا يمكنك إنشاء مسار حسي، المقطع التالي سوف يساعدك على التعرف على ماذا يعني المسار الحسي >

وإليك بعض الملفات التي قد تستخدمها للطباعة

تمارين اليوجا والرياضة للأطفال

المزيد من المصادر المهمة: 

Supporting children and young people with worries about Corona Virus | Emerging Minds (English)

دعم الأشخاص من ذوي التوحد خلال أوقات الأزمات الطارئة 

نصائح للعوائل من منظمة الصحة العالمية

Early Childhood focused resources for Corona Virus (Engish)

Online Educational Games

(English)

Online Educational Games for Kids (English) 

Online Science Videos and Lessons for Kids (English)

Free children’s stories

From Audible

جوجل للثقافة والفنون لزيارة متاحف العالم

Twinkl Platform for teaching resources

أوراق عمل تعليمية من دار منهل

قنوات لتعليم اليوجا للأطفال 

دروس فنية للأطفال

Eduprintables for thousands 

101+ Ideas To Keep Your Kids Busy During Coronavirus Closures

أوراق عمل متنوعة للفنون وتمارين ادراكية

 

 

الألعاب التربوية للأطفال من أهم أدوات التعلم للطفل وهي التي تحفز الطفل على التعلم في ظل ضعف المناهج وقصورها . و لتسلية طفلك. هناك العديد من الألعاب التربوية كنشاط ترفيهي يساعده على سد فجوة الانقطاع عن المدرسة أو أحد المراكز التعليمية . 


 

لعبة التجميد : على المسؤول تجميد الآخرين حيث يحاول لمس الآخرين والشخص الذي يلمسه عليه أن يجْمد دون أي حركة والآخرين غير المجمدين عليهم إنقاذ المجمدين بلمسهم و اللاعب الذي يجمد أول 3 مرات يصبح هو المسؤول عن التجميد.

 

لعبة التذكر : على الأطفال أن يجلسوا في حلقة ثم الطفل الأول يقول ذهبت إلى السوق واشتريت ويذكر شئ مما اشترى، ثم اللاعب الثاني يكرر ما قاله الأول و يضيف غرض آخر وهكذا حتى ينسى أحد الأطفال غرض ما، يخرج من اللعبة و الطفل الباقي في الأخير هو الفائز

 

لعبة الكنز : هل تريد الحصول على كنز؟ تعتمد هذه اللعبة على إخفاء كنز ما أو هدية في مكان ما، ثم وضع ورقة فيها جملة أو كلمة تدل على مكان الكنز أو تدل على مكان آخر يجد به الكنز أو به دلالة لمكان آخر، ومن يجد الكنز فهو الفائز.

لعبة كم العدد : هل أنت جيد في التخمين؟ املأ وعاء بالحلويات ثم اجعل الأطفال يكتبون على ورقة صغيرة اسمهم ثم تخمينهم لعدد الحلويات الموجود في الوعاء والطفل الذي يعرف العدد الصحيح أو الأقرب يفوز بجائزة ثم توزع الحلويات على الأطفال.

-لعبة المطابقة: لعبة حركية شيقة للأطفال، اطبع صور لأشياء عديدة ومن كل صورة نسختين ثم خذ نسخة من كل صورة وانثرها مقلوبة على الأرض والنسخة الثانية لديك انثرها كما فعلت بالنسخة الأولى، ثم أرِهِم صورة من عندك، وعلى الأطفال إيجاد الصورة المطابقة ثم الصورة التالية وهكذا.

لعبة يطير أو لا يطير : الأطفال يحبون الطيور ولكن هل يعرفونها؟ اجعل الأطفال يقفون أمامك في نصف دائرة ثم تذكر لهم أسماء حيوانات و طيور إذا كان الحيوان يطير يرفعون أيديهم كالأجنحة ويحركونها أما إن كان الحيوان لا يطير فتبقى أيديهم ثابته ومن يخطئ يخرج من اللعبة والفائز من يبقى في الأخير.

لعبة كوب ماء : هذة اللعبة تعتمد على خفة الحركة للطفل ومدى قدرته على الحفاظ على ما في يديه، احضر كوبين ماء ممتلئين، ثم قسّم الأطفال إلى فريقين وكل فريق يقف في طابور، تعطي الكوب للذي يقف في بداية الصف ثم عليه أن يأخذ دورة كاملة حول الغرفة وكوب الماء في يده حتى يصل إلى اللاعب الثاني من فريقه ويعطيه كوب الماء، ويقوم اللاعب الجديد بدورة أخرى وهكذا حتى ينتهي، ويكون الفريق الفائز من ينهي اللعبة أولاً ويكون كوبه ممتليء بالماء أكثر من الفريق الثاني. 

لعبة الرئيس يقول: لعبة تناسب الجميع ولا تحتاج إلى أدوات وتجهيزات، لاعب واحد يقف أمام الباقين وهو الرئيس ويقول الرئيس مثلاً: الرئيس يقول ضع يدك فوق رأسك، وعلى كل الأطفال وضع ايديهم فوق رؤوسهم، ولو قال ضع يدك فوق رأسك من غير الرئيس يقول، اللاعب الذي يضع يده يخرج من اللعبة.

 

لعبة البالونات : البالونات هي أساس الحفلات و يعشقها الأطفال بشكل رهيب، يقسم اللاعبين إلى فريقين وكل فريق يخرج منه متطوع ويعطي كل فريق مجموعة من البالونات. ومع كلمة ابدأ على كل فريق بدء نفخ بالوناتهم ولصقها على المتطوع والفريق الذي ينتهي من لصق كل بالوناته على متطوعه أولًا هو الفائز.

الألعاب التربوية الاجتماعية

  • Facebook
  • Twitter
  • Instagram